أخبارية عين الوطن
الجمعة, 10 صفر 1443 هجريا, 17 سبتمبر 2021 ميلاديا.

أحدث الموضوعات

أكاديمية “مهد” واتحاد التايكوندو يوقعان مذكرة تفاهم لتطوير البرامج الفنية

المجلس الوزاري لمجلس التعاون لدول الخليج العربية يعقد دورته ال (149) في مدينة الرياض اليوم الخميس

سمو سفير خادم الحرمين الشريفين لدى المملكة المتحدة يقيم مأدبة غداء على هامش معرض الدفاع والأمن الدولي

نائب وزير الخارجية يستقبل وزير الخارجية العراقي

زيارة ميدانية مشتركة لمنفذ جديدة عرعر الحدودي بين المملكة والجمهورية العراقية الشقيقة

جامعة الباحة تقيم لقاءً تعريفياً للطلبة المستجدين

شؤون الحرمين تجري صيانة لإطار الحجر الأسود والركن اليماني

مهرجان التمور الأول بمدينة الروضة في حائل يواصل استقبال زواره

سمو وزير الحرس الوطني يشهد توقيع ثلاث مذكرات تفاهم على هامش “قمة الرياض العالمية للتقنية الطبية 2021”

السفير المعلمي يؤكد التزام حكومة المملكة وتصميمها المستمر في تحقيق ‏إصلاحات بعيدة المدى لتعزيز تمكين المرأة

رئاسة المسجد النبوي تنقل نقاط الفرز إلى الساحة الجنوبية الغربية‫ لتسهيل دخول الزوار

بنك التنمية الاجتماعية يدعم 60 أسرة منتجة مشاركة بمهرجان التمر والعسل بدومة الجندل

المشاهدات : 22800
التعليقات: 0

اليوم الوطني للسعودية العظمى

اليوم الوطني للسعودية العظمى
https://wp.me/paC2rm-5MC
بقلم الأعلامي : عبدالرحمن بن مرشد
أخبارية عين الوطن

منذ أن وحد المغفور له بأذن الله الملك عبد العزيز بن سعود رحمه الله المملكة العربية السعودية تحت راية التوحيد وهي تسابق للمجد والعليا، وتتصدر الدول العظمى في الاقتصاد وفي التنافس السكاني.

وتعتمد المملكة على نهج التخطيط الإنمائي في رسم خطط سياساتها وبرامجها الاجتماعيةو الاقتصادية، ضمن إطار الخطط الخمسية الشاملة التي تتضمن دورين أساسيين متكاملين: الدور التوجيهي المعني بمؤسسات الدولة والقطاع العام، والدور الدلالي المعني بالقطاع الخاص.

وفي هذا الصدد، قد حددت خطة التنمية التاسعة توجهات جميع جوانب التنمية الاجتماعية الاقتصادية للمملكة على مدى السنوات الخمس المقبلة. كما تناولت الخطة أيضاً التحديات الكبرى المتوقعة، فضلاً عن السياسات والبرامج والموارد اللازمة للتصدي لها وتحقيق غايات التنمية وأهدافها.

وتمثل الخطة مرحلة جديدة في عملية التخطيط الإنمائي، التي امتدت على مدى العقود الأربعة الأخيرة، وتشكل المرحلة الثانية في المسار الإستراتيجي للاقتصاد الوطني على مدى السنوات الخمس عشرة المقبلة. وتعد الأهداف الإنمائية للألفية جزءاً لا يتجزأ من أهداف هذا المسار الإستراتيجي.

وتحتل القضايا التالية مكانة إستراتيجية في عملية التنمية بالمملكة:

– رفع مستوى المعيشة وتحسين نوعية الحياة

– تنوع القاعدة الاقتصادية

– تعزيز العائدات غير النفطية

– التنمية الإقليمية المتوازنة

– الانتقال إلى الاقتصاد القائم على المعرفة

– تعزيز التنافسية

– تنمية الموارد البشرية وتوظيفها توظيفاً مثمراً

– استدامة الموارد الطبيعية

وفي جانب أخر عندما حلت جائحة كورونا على العالم أجمع برزت المملكة العربية السعودية دولة عظيمة اسهبت في كل اعمالها في احتوائها لهذا الفايروس وطريقة التعامل معه بكل ما أوتيت من قوة فعالة وفعلية، جعلت الدول تحذوا حذوها في احتواء الفايروس.

وهاهي السعودية العظمى بعد هذا كله يحق لها أن تفخر وتفتخر وأن تعتز بنفسها وان تحتفي بيومها الوطني أمام الدول ، ونحن كشعب نحتفي بهذا اليوم المتجدد كل عام.

 

بقلم / الأعلامي عبدالرحمن بن مرشد

رئيس تحرير صحيفة الشمال ومشرف على صحيفة  نبض المناطق 

التعليقات (٠) أضف تعليق

أضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه. الحقول المطلوبه عليها علامة *

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

*